"احتفالية الإنجاز" تعكس مهارات الطلبة وخبراتهم المكتسبة

 

احتفلت كلية التربية والعلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا بطلبتها الذين عرضوا مشاريعهم وملفات إنجازهم ضمن احتفالية الإنجاز التي نظمتها الكلية في مقر الجامعة بالعين بحضور الأستاذ الدكتور غالب الرفاعي رئيس الجامعة، الدكتور ماجد الجلاد عميد كلية التربية والعلوم الإنسانية والاجتماعية، الدكتورة إبتهال أبو رزق عميد شؤون الطلبة، عمداء الكليات، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية وطلبة الجامعة.

شملت فعاليات الاحتفال عرضاً لخبرات طلبة التدريب الميداني من خلال عرض فيلم تسجيلي، كما قدمت الطالبة شريفة الصوافي كلمة الخريجين، وألقى الطالب زايد صالح عبدالله قصيدة من الشعر الشعبي بهذه المناسبة، وفي نهاية الحفل تم تكريم الطلبة الفائزين بأفضل ملف إنجاز لهذا العام الدراسي، وتلا ذلك افتتاح معرض ملفات الإنجاز الفائزة.

وأعرب الأستاذ الدكتور الرفاعي عن سعادته بما شاهده من مشاريع تربوية عكست جهد الطلبة وحملت أفكاراً جديدة تثري حصيلة الطلبة ومخرجاتهم التعليمية وتعزز التحصيل الأكاديمي.

وبدوره أكد الدكتور الجلاد على أهمية هذا اليوم لتبادل الخبرات التعليمية والتعلمية، كما يعد فرصة للطلبة لبذل جهود كبيرة من البحث والمتابعة في إعداد هذه الملفات وفق أسس علمية تلبي متطلبات التحضير الأكاديمي.

وتعكس ملفات الإنجاز التي يحضرها الطلبة مدى تحقيقهم لأهداف التدريب الميداني، وبالتالي يعتبر "ملف الإنجاز" مرآة تعكس مجموع المهارات والخبرات التي اكتسبها ومارسها الطالب المعلم خلال فترة التدريب والذي تم متابعته في اكتسابها وتقويمه بناء عليها.

تنزيل


أخبار ذات صلة